اكتب ما تبحث عنه في هذا الصندوق



مبادرة لوقف العنف بين الطلبة في المدارس الفلسطينية وخارجها

مبادرة جديدة للحد من ظاهرة العنف داخل وخارج اسوار المدرسة


يقول الاستاذ القدير "‏مازن السيلاوي‏" انه عانى كثيرا من مشاكل الطلبة داخل وخارج اسوار المدرسة ،حيث خرج الامر عن السيطرة واصبحت مشاكل الطلبة تنتقل معهم من داخل المدرسة الى خارجها ما يصعب الامر على المدير والمعلمين في السيطرة عليها.

الكثير من الطلبة يعتقدون انهم بخروجهم من المدرسة فهم غير ملزمين بالالتزام بالقوانين فنشاهد الكثير من حالات العنف والضرب والتعدي على الاخرين.
هذه المبادرة قدمها لنا الاستاذ مازن السيلاوي ويقول "النتائج كانت مذهلة ،اللي حصل اشبه بمعجزة..لانه كل المعلمين بالمدرسه لاحظوا انتهاء للظاهرة بنسبة ٨٠ الى ٩٠% ،طبعا انا اطلقت المبادرة لمرارة ما كنت اشوفوا بعد المغادرة على بوابة المدرسه..لكن الفضل الاكبر لنجاحها هو مدير المدرسه الاستاذ إياد عبيد اللي تبنى المبادرة وتابعها بشكل يومي".

ما هي المبادرة وكيف تم تطبيقها؟

((بسم الله الرحمن الرحيم))
مبادرة وقف العنف بين الطلبه في الفرصه والترويحة
(الفصل الاول من العام الدراسي 2019/2020)

لقد نفذت مبادرة وقف العنف بين أبنائي الطلبة داخل أسوار المدرسة وفي ترويحة الطلبة وقد حققت نتائج ملموسة ولله الحمد باتباع الخطوات الاتية:

الاعلان امام الطلبة بطريقة مؤثرة

بدأت المبادرة باعلانها أمام الطلبة في كلمة مؤثرة لي امام الطلبة خاطبتهم بها انطلاقا من كوني أب كما انني معلم حيث قمت بحث الطلبة على اللجوء  للادارة وللمعلم منفذ المبادرة وللمرشد التربوي لحل أي اشكال يحصل داخل المدرسة، حيث انه من الملاحظ للجميع بان مشاكل الطلبة ناتجه عن خلاف بينهم لم يحل داخل أروقة المدرسة فنقلها الطلبة الى خارج المدرسة لاعتقادهم بانهم خارج سيطرة المعلمين وخارج قانون المدرسة.

اطلاع مجلس أولياء الامور على المبادرة 

اطلاع أولياء الامور على المبادرة من خلال مواقع التواصل الاجتماعي ومن خلال خطبة الجمعه لضمان تعاونهم وتقبلهم للعقوبات المنوي اتخاذها بحق الطلبة المخالفين.

العمل على حل كل المشاكل التي ترد من الطلبة بالتعاون مع مدير المدرسة ونائب المدير والمرشد التربوي من خلال:

أ-تجهيز سجل خاص لتدوين أسماء الطلبة المتسببين بالمشاكل.
ب- التسلسل في ايقاع العقوبات المدرسية بدءا من التنبيه الشفوي وصولا للانذار وحتى النقل أو الفصل بما يسمح به القانون ويوافق عليه مجلس النظام المدرسي .
ج- التواصل مع ولي أمر الطالب الذي يمارس العنف بحق زملاءه ولا يلجأ للادارة لحل خلافاته مع زملاءه.
د- تكليف الطلبة المتسببين بالمشاكل بتجهيز كلمات تحث على منع العنف داخل المدرسة وخارجها والقائها عبر الاذاعه المدرسية.
هـ- تكريم الطلبة المتعاونين مع المبادرة الذين يمنعون تطور المشكلة والذين يبلغون عنها.
و-تواجد مدير المدرسة في الساحة وقرب البوابة لحظة مغادرة الطلبة للمدرسة.
ي-نقل الطالب المتسبب بالمشاكل لطلاب شعبته الى شعبة أخرى.

أرحب بأي اقتراحات من زملائي لمعالجة هذه الظاهرة.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
المعلم: مازن السيلاوي.
المدير:  إياد عبيد
المنهاج الفلسطيني الجديد



اعلان
-------------------------------
[ روابط قد تكون ذات فائدة لك ]
اعلانات

ليست هناك تعليقات

جميع الحقوق محفوظة لــ المنهاج الفلسطيني الجديد 2019 ©
سياسة الخصوصية | شروط الاستخدام | اتصل بنا  
تصميم كن مدون